كورونا تنهي حياة أول أستاذ أياما قليلة بعد الدخول المدرسي

الحقيقة 2410 سبتمبر 2020آخر تحديث : منذ أسبوعين
كورونا تنهي حياة أول أستاذ أياما قليلة بعد الدخول المدرسي

لفظ أستاذ للتعليم الابتدائي بخنيفرة، اليوم الخميس، أنفاسه الأخيرة بالمستشفى الإقليمي بالمدينة ذاتها، بعد إصابته بوباء “كوفيد 19”.

الراحل، الذي كان قيد حياته يزوال مهنة التدريس بمدرسة الإمام علي الإبتدائية بخنيفرة، نقل ليلة أمس الأربعاء إلى المستشفى إثر معاناته من أعراض مرضية، بعد ارتفاع درجة حرارة جسمه وضيق في التنفس، قبل أن يتفاجأ شقيقه بوفاته صباح اليوم.

وبوفاة هذا الأستاذ، يكون المغرب قد سجل وفاة أول أستاذ مع بداية الدخول المدرسي الجديد الذي انطلق قبل ثلاثة أيام.

رابط مختصر