يا ربي السلامة : من رحلة استجمام إلى انتشال جثة، عشريني غراق فالسد و البحث عن الجثة استغرق 13 اليوم

2021-06-11T00:17:36+00:00
2021-06-11T00:49:26+00:00
سكوب و حوادث
لمياء الشهدي11 يونيو 2021آخر تحديث : منذ 3 أيام
يا ربي السلامة : من رحلة استجمام إلى انتشال جثة، عشريني غراق فالسد و البحث عن الجثة استغرق 13 اليوم

انتشلت مصالح القيادة الجهوية للوقاية المدنية ببني ملال، جثة شاب عشريني قضى نحبه بحقينة سد “بين الويدان” منذ حوالي 13 يوما.



وأوضح مصدر “الحقيقة24” أن جثة الغريق طفت على سطح المياه ، ما استدعى تدخل عناصر الوقاية المدنية، بحضور الدرك والسلطة المحلية، لانتشالها وتوجيهها إلى المستشفى الجهوي في بني ملال؛ قصد التشريح لمعرفة ظروف وأسباب الوفاة.



تفاصيل الحادث تعود إلى يوم الجمعة 28 ماي الماضي، حيث تحولت رحلة استجمام شبان من الدار البيضاء إلى فاجعة؛ حينما لقي الضحية، المتحدر من نواحي زاكورة والقاطن قيد حياته بالدار البيضاء، حتفه في ظروف غامضة من فوق قارب وسط حقينة السد.


ومنذ وقوع الحادث، رابطت السلطات المحلية، من وقاية مدنية ودرك ملكي، بعين المكان. وبالرغم من اتساع رقعة عمليات الإنقاذ فإنها لم تتمكن من العثور على الجثة، لما يقارب نصف شهر؛ ما عمق كثيرا من جراح أسرة الغريق.

كلمات دليلية
رابط مختصر