ملفات حارقة تنتظر عمدة فاس عبد السلام البقالي و مجلسه المنتخب

الحقيقة 24
2021-09-22T17:25:40+00:00
الرئيسيةجهة فاس مكناس
الحقيقة 2422 September 2021آخر تحديث : Wednesday 22 September 2021 - 5:25 PM
ملفات حارقة تنتظر عمدة فاس عبد السلام البقالي و مجلسه المنتخب

سفيان.ص

ملفات حارقة تنتظر المجلس الجماعي لمدينة فاس ، لعل أبرزها يتعلق أساسا بالمداخيل المالية للجماعة التي بالكاد تكفي للتسيير وتغطية النفقات الإجبارية .

ووفق التحالف السباعي لتسيير مجلس جماعة فاس بقيادة حزب التجمع الوطني للأحرار ممثل في السيد عبد السلام البقالي ، فإن الرهان الأول للمجلس الجديد هو ترك الحسابات السياسية وحل مجموعة من الإشكالات التي استعصت على المجالس المتعاقبة، من قبيل تصميم التهيئة الذي عمر دهرا خدمة لأجندات لوبي العقار وبعض مرتزقة العمل السياسي.

و في تصريحه للحقيقة24 ، أفاد فاعل جمعوي نشيط بالعاصمة العلمية إلى أن ملف المحطة الطرقية و سوق الجملة للخضر و الفواكه و كذا ملف سيتي باص و المساحات الخضراء و غيرها من بين الملفات الشائكة التي تنتظر تحرك العمدة الجديد.

وتنتظر ساكنة فاس فتح أوراش جديدة، وتوسعة الشوارع الرئيسية، وتأهيل البنية التحتية، وإحداث متنفسات من خلال إقامة حدائق جديدة ومناطق خضراء.

ويجمع متتبعوا الشأن العام على أن رهان المجلس الجماعي الجديد هو خلق توازن مالي للجماعة، بالإضافة إلى متابعة دقيقة للمشاريع ، لا سيما في ظل ضعف القسم التقني وخبرة رؤساء المصالح و الاقسام .

ورغم وجود قسم تقني بالجماعة ومكاتب دراسات تتابع المشاريع، إلا أن الحاجة ماسة إلى مراقبة هذه المشاريع من قبل تقنيين جماعيين من أجل ضبط الاختلالات وتصحيحها.

فهل سيعمل العمدة عبد السلام البقالي على حلحلة هذه الملفات والإعلان عن مباريات توظيف لضخ دماء جديدة في المجلس الجماعي لفاس من أجل فك شفرات هذا التراجع المهول في بنياتها التحتية ؟

الأيام المقبلة وحدها كفيلة بالجواب على هذا السؤال.

رابط مختصر