السياسة ما فيها ثقة: في مارس ايت طالب يعفيها من منصبها بسبب خروقات في الصحة ، و اليوم يسلمها مفاتيح قيادة وزارة الصحة

الحقيقة 24
2021-10-08T11:57:22+00:00
أخبار مغربيةالرئيسية
الحقيقة 248 October 2021آخر تحديث : Friday 8 October 2021 - 11:57 AM
السياسة ما فيها ثقة: في مارس ايت طالب يعفيها من منصبها بسبب خروقات في الصحة ، و اليوم يسلمها مفاتيح قيادة وزارة الصحة

سفيان.ص

جرت، صباح اليوم الجمعة، مراسم تسليم السلط بين وزير الصحة المنتهية ولايته، خالد ٱيت الطالب، ونبيلة الرميلي، التي عينها الملك محمد السادس، مساء أمس وزيرة الصحة والحماية الاجتماعية.

الرميلي، كانت قد انتخبت رئيسة للمجلس الجماعي للدار البيضاء، قبل أيام، لتصبح أول امرأة تتقلد منصب عمدة الدار البيضاء.

اسم نبيلة الرميلي تكرر كثيرا في مدينة الدارالبيضاء، أثناء إدارتها لأزمة فيروس كورونا المستجد، في العاصمة الاقتصادية للمملكة المغربية، بصفتها المديرة الجهوية للصحة في جهة الدارالبيضاء- سطات، التي تعتبر أكثر المناطق تضررا جراء تداعيات الجائحة، دون أن ننسى أنها شغلت منصب نائبة عمدة الدارالبيضاء، المكلفة بحفظ الصحة في الولاية السابقة.

رابط مختصر