فينك أ الباشا و القايد و الجدارمية د ولاد الطيب ؟ ها صفحة فايسبوكية كتنظم الحفلات قدام عينيكم و الوالي مانع هادشي و علاش الموسيقيين كايموتوا في صمت

الحقيقة 24
2021-11-23T22:10:23+00:00
الرئيسيةجهة فاس مكناس
الحقيقة 2423 November 2021آخر تحديث : Tuesday 23 November 2021 - 10:10 PM
فينك أ الباشا و القايد و الجدارمية د ولاد الطيب ؟ ها صفحة فايسبوكية كتنظم الحفلات قدام عينيكم و الوالي مانع هادشي و علاش الموسيقيين كايموتوا في صمت

سفيان.ص

باسم كورونا يستمر قطع ارزاق الموسيقيين في مدينة فاس ، و صفحة فايسبوكية دايرة ما بغات بالسهرات أمام أعين سلطو اولاد الطيب و حتى واحد ما قادر يمنعهم

تساءل العديد من مشنطي الحفلات والمطاعم المصنفة من الموسيقيين عن سياسة الكيل بمكالين التي ينهجها السيد السعيد ازنيبر والي ولاية جهة فاس مكناس في حقهم.

حيث أقدمت مجموعة فايسبوكية على تنظيم حفل موسيقي صاخب من تنشيط سعيد برادة و مروان حاجي في إحدى القاعات المتواجدة باولاد الطيب ضواحي فاس وحضره العديد من المدعوين ولم تحترم فيه أدنى شروط السلامة الصحية و الاجراءات الاحترازية ، منها عدم ارتداء الكمامات و احترام مسافة التباعد القانوني ولا احترام نسبة 50 في المائة مما تسمح به القاعة من الحضور ، والأكثر من ذلك فإنه و بعد نجاح حفلها الاول، تستعد هذه المجموعة من جديد لتنظيم حفل آخر سينشطه كل من الفنان الشعبي محمد العسري ورائد فن كناوة حميد القصري.

وقد حدث هذا الخرق أمام أعين السيد الوالي، وكذا رجال السلطة باولاد الطيب و رجال الدرك الملكي ، في تواطئ أمام العادي و البادي، في الوقت الذي نجد السلطات المحلية تنهج سياسة الاذان الصماء أمام مطلب مجموعة من الموسقيين الذين لم يسمح لهم باستئناف عملهم في المطاعم و الحانات ما أثر على حياتهم الاجتماعية سلبا و طوقت أعناقهم بالقروض بعدما باعوا أثمن ما يملكون.

إن السيد الوالي الذي نكن له كل الاحترام و التقدير مدعو إلى التعامل بمكيال واحد امام هذا الأمر، إما الترخيص للجميع أو منع الجميع، وغير هذا التعامل سيدفع هؤلاء الممنوعين من مزاولة مهنهم إلى الشعور بالتمييز والإحباط الناتج عن الشعور بالحكرة.

و تبقى السلطات المحلية باولاد الطيب هي من تتحمل مسؤولية تنظيم هكذا حفلات موسيقية في الوقت الذي تمنع فيه عمالة فاس أي نشاط موسيقي خوفا من كورونا .

ddddd - الحقيقة 24
رابط مختصر