حصيلة تدخلات الأمن الوطني في السنوات الأخيرة من بينها تفكيك العصابات/ الإرهاب/ الجريمة

لمياء الشاهدي
2022-05-16T12:21:04+00:00
أخبار مغربية
لمياء الشاهدي16 مايو 2022آخر تحديث : الإثنين 16 مايو 2022 - 12:21 مساءً
حصيلة تدخلات الأمن الوطني في السنوات الأخيرة من بينها تفكيك العصابات/ الإرهاب/ الجريمة

ذكرت المديرية العامة للأمن الوطني، أنها فككت 4.180 عصابة إجرامية متخصصة في جرائم السرقات المرتكبة بالشارع العام وأوقفت 5.902 شخصا، من بينهم 650 قاصر، في الفترة الممتدة من فاتح يناير 2015 إلى غاية 10 ماي 2022.

وأوضحت المديرية، في تقرير لها تحت عنوان “الحصيلة الإجمالية للتدخلات والمنجزات”، أنه جرى أيضا في الفترة المذكورة،  تفكيك 438 شبكة تنشط في تنظيم المجرة غير الشرعية وتهريب البشر، أسفر عن إيقاف 1692 منظما للهجرة غير الشرعية.

كما تم تفكيك 83 عصابة إجرامية، منها 49 تنشط في مجال تزوير وترويح الأوراق النقدية، و 34 في الاستعمال التدليسي لبطائق الإنتمان.

وعلى مستوى محاربة الإرهاب والتطرف والجرائم المرتبطة بها، أفادت المديرية العامة للأمن الوطني، بأنه “بالإضافة إلى تبادل المعلومات الميدانية والجنائية بين مختلف الأجهزة الأمنية، فقد تمت تقوية المراقبة الأمنية الصارمة والدقيقة لمراكز الحدود سواء البرية ، البحرية ، والجوية ، مع وضع سلسلة من الإجراءات التقنية، هذه التعزيزات الأمنية مكنت من تفكيك مجموعة من الخلايا الإرهابية التي كانت تهدد سلامة المواطنين وتستهدف النقط الحساسة وإحباط العديد من المخططات الإرهابية. حيث توجت بإيقاف، خلال الفترة الممتدة من فاتح يناير 2015 إلى غاية 10 ماي 2022، ما مجموعه 556 شخصا متورطا في جرائم الإرهاب”.

وبشأن محاربة الجرائم المرتبطة بالتكنولوجيات الحديثة، تميزت حصيلة التدخلات الأمنية في هذا المجال، خلال السنوات السبع الأخيرة، بمعالجة 24.542 قضية، وقد مكنت التحريات الميدانية والتقنية المعتمدة من إيقاف 7.368 شخصا من بينهم 81 أجنبيا.

وفيما يتعلق بقضايا الابتزاز الجنسي ، فإن الأبحاث المكثفة أسفرت خلال الفترة الممتدة من فاتح يناير 2015 إلى غاية 10 ماي 2022، عن معالجة 2.810 قضية تهم 3,097 ضحية ( 1.947 مغربيا و 1.150 أجنبيا )، قدم على إثرها 2.333 شخصا إلى العدالة.

رابط مختصر