تاونات..انطلاق مشاريع اجتماعية بمناسبة ذكرى 67 لعيد الاستقلال المجيد

الحقيقة 24
2022-11-20T12:06:34+00:00
الرئيسيةجهة فاس مكناس
الحقيقة 2420 نوفمبر 2022آخر تحديث : الأحد 20 نوفمبر 2022 - 12:06 مساءً
تاونات..انطلاق مشاريع اجتماعية بمناسبة ذكرى 67 لعيد الاستقلال المجيد

عادل عزيزي

تخليدا للذكرى 67 لعيد الاستقلال المجيد، العرض الصحي يتعزز بتسليم سيارات إسعاف و نقل أموات المسلمين،  وتدشين مركز أمراض الكلي و تصفية الدم،  و مركز “ابتسامة لذوي القدرات الخاصة”، و ذلك تخليدا للذكرى عيد الاستقلال المجيد.


بمناسبة تخليد الذكرى السابعة والستين لعيد الاستقلال المجيد، وفي إطار تفعيل المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على مستوى إقليم تاونات برسم مرحلتها الثالثة التي أعطى انطلاقتها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده بتاريخ 19 شتنبر  2018 ، وكذا برامج المجلس الإقليمي الذي يعد شريكا أساسيا في مختلف المشاريع التنموية التي يعرفها الإقليم إلى جانب باقي الشركاء والمتدخلين، أشرف السيد عامل إقليم تاونات رئيس اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية رفقة السيد الكاتب العام للعمالة ورئيس المجلس الإقليمي ونواب ومستشارو الإقليم في البرلمان ورؤساء المصالح الأمنية ورؤساء المصالح الخارجية الإقليمية والمنتخبين وممثلي الهيئات السياسية والتنظيمات النقابية وفعاليات وجمعيات المجتمع المدني والأعيان والسكان وممثلي وسائل الإعلام على مجموعة من المشاريع الاجتماعية بكل من جماعتي تاونات وتيسة.


وفي هذا الإطار، فقد أشرف بمقر العمالة على تسليم مفاتيح 13 وسيلة نقل عبارة عن سيارات إسعاف وسيارات نقل أموات المسلمين، رصد لها غلاف مالي إجمالي يقدر بحوالي 5,8 مليون درهم ، موزعة على الشكل التالي:
-05 سيارات إسعاف تم اقتناؤها ضمن برامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية لفائدة جماعات تمزكانة وأورتزاغ وسيدي يحيى بني زروال والسجن المحلي بجماعة عين عائشة والجمعية الإقليمية لدعم مرضى القصور الكلوي والشأن الصحي .
– 04 سيارات إسعاف مقتناة في إطار برامج المجلس الإقليمي لفائدة جماعات بوهودة وواد الجمعة وسيدي الحاج امحمد وبني وليد.
– 04 سيارات نقل أموات المسلمين التي تم اقتناؤها ضمن برامج المجلس الإقليمي لتاونات لفائدة جماعات تاونات وفناسة باب الحيط وسيدي يحيى بني زروال وعين معطوف.
و  يندرج اقتناء السيارات في إطار الجهود المبذولة من قبل اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية بعمالة إقليم تاونات والمجلس الإقليمي لدعم قطاع الصحة، وتعزيز حظيرة سيارات الإسعاف بالإقليم، وتقريب الخدمات الصحية من المواطنين.
كما تهدف إلى تقليص نسبة وفيات الأمهات في مرحلة الإنجاب والأطفال، ودعم صحة الأم والطفل التي تعد من أهم محاور تدخل المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.
وبجماعة تاونات، أشرف عامل الإقليم والوفد المرافق له على تدشين مركز أمراض الكلي وتصفية الدم الذي تم إنجازه من قبل أحد المستثمرين بالقطاع الخاص على مساحة 325 متر مربع منها 722 متر مربع مبنية ، بغلاف غلاف مالي إجمالي يقدر ب 5,5 مليون درهم .


وتقدر الطاقة الاستيعابية لهذا المركز الذي يشرف على تأطيره 18 من الأطر الطبية وشبه الطبية 96 سريرا ، كما يبلغ عدد أجهزة تصفية الدم التي سيتم الشروع في العمل بها 11 جهازا .
ويندرج إنجاز هذا المشروع في إطار الجهود المبذولة من قبل السلطة الإقليمية لتشجيع الاستثمار تنفيذا للتعليمات الملكية السامية القاضية بتسهيل وتبسيط الإجراءات والمساطر الإدارية بالنسبة للمستثمرين.


وتروم هذه المنشأة تقريب الخدمات الصحية من مرضى القصور الكلوي وتخفيف تكاليف العلاج وأعباء التنقل إلى مد اخرى للعلاج. كما تمثل قيمة مضافة إلى جانب المركز الإقليمي لتصفية الدم بتاونات المنجز في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.
كما تم تدشين “مركز ابتسامة لذوي القدرات الخاصة” بجماعة تيسة المنجز في إطار البرنامج الثاني لمواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة من المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية.


وبلغت التكلفة الإجمالية لإنجاز المركز مليونان و977 ألف تضم مساهمة مالية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية بعمالة إقليم تاونات ومساهمة جماعة تيسة ومساهمة مندوبية التعاون الوطني، فيما تسهر المندوبية الإقليمية للصحة على إجراء الفحوصات والمراقبة الطبية للمستفيدين، بينما تتكلف جمعية نداء لذوي الاحتياجات الخاصة بتسيير المركز

رابط مختصر