تاونات .. دوار القلالين بجماعة كيسان يعيش بين وطأة التهميش وغياب الانارة العمومية

الحقيقة 24
2023-01-23T17:54:10+00:00
أخبار مغربية
الحقيقة 2423 يناير 2023آخر تحديث : الإثنين 23 يناير 2023 - 5:54 مساءً
تاونات .. دوار القلالين بجماعة كيسان يعيش بين وطأة التهميش وغياب الانارة العمومية

عادل عزيزي

تعيش ساكنة دوار القلالين بجماعة كيسان التابعة لإقليم تاونات، حالة من التذمر والاستياء جراء معاناتهم مع انقطاع الكهرباء منذ أزيد من شهر، وحسب مصدر مطلع، فإن الساكنة تعاني من الظلام منذ أكثر ثلاثة أشهر شهر، دون تدخل أية جهة.


وأفاد سكان الدوار، أنهم يخشون الظلام الحالك ليلاً، بسبب انقطاع الإنارة العمومية عن الدوار، معربين عن تخوفهم من وقوع حوادث بسبب الظلام، بالنظر إلى صعوبة التنقل خلال الفترة المسائية، فيما وصف آخرون الدوار ، بــــ “المخيف”، لاسيما أنه بات خلال هذه الأيام الباردة يشبه المناطق المهجورة، مطالبين المجلس الجماعي  بالتدخل والإسراع في وضع الحلول للمشكل، وتصليح الخلل وتمكينهم من حقهم في التزوّد من خدمات الإنارة العمومية.


وأضافوا أن الظلام بالدوار يفاقم معاناتهم مع قطاع الطرق ولصوص المواشي، كما أن الرعب كان يسيطر أولادهم التلاميذ حين ذهابهم للمدرسة في الصباح الباكر، وعند عودتهم في المساء.
وفي هذا الصدد، علق السيد محمد القلال رئيس الجماعة سابقا و متتبع للشأن المحلي عبر حسابه الخاص بالفايسبوك “إن دوار القلالين هو الوحيد من بين 33 دوارا تابعا للجماعة، يعيش لأزيد من ثلاثة أشهر بدون إنارة عمومية، محملا المسؤولية لرئيس المجلس الجماعي الذي لم يعطي لهذا الموضوع أي اهتمام، و اعتبر هذا التصرف انتقاما من الساكنة” حسب تعبيره.


وحسب المتحدث ذاته، في اتصال مع جريدة “الحقيقة 24″، قال “إن الساكنة تعاني الأمرين منذ مدة، إلى جانب الفقر والتهميش الذي يعرفه الدوار فإن الساكنة تعيش هذه الأيام تحت وطأة معاناة أخرى، تتمثل في غياب الانارة العمومية “
وتناشد ساكنة الدوار المذكور السلطات المحلية من أجل تلبية مطلب الإنارة العمومية للدوار الذي الذي يعيش في ظلام حالك منذ ثلاثة أشهر، وهو ما أصبح يقلق السكان خاصة في هذه الفترة من السنة والتي تتميز بطول ساعات الليل.

رابط مختصر