خطير :مافيا المخدرات والتهريب تصفي مرة أخرى شابا رميا بالرصاص في ظرف أقل من 15 يوما

علمت الحقيقة24 أن إحدى عصابات مافيا المخدرات والتهريب، أزهقت ليلة أمس الأحد، روح شاب على مستوى الطريق الإقليمية رقم 1903 الرابطة بين مدينة تيزنيت وجماعة بونعمان وغادرت المكان...

علمت الحقيقة24 أن إحدى عصابات مافيا المخدرات والتهريب، أزهقت ليلة أمس الأحد، روح شاب على مستوى الطريق الإقليمية رقم 1903 الرابطة بين مدينة تيزنيت وجماعة بونعمان وغادرت المكان إلى وجهة مجهولة.

وذكرت مصادر الحقيقة24 أن العديد من المواطنين من مستعملي الطريق المذكورة، أثار انتباههم اشتباك عنيف بين الضحية وأفراد ينشطون في التهريب بالمنطقة، بشكل اضطروا معه إلى التوقف أو تغيير وجهتم إلى الطريق الأخرى.

المصدر ذاته، ذكر ان الهالك ينحدر من مدينة العيون، مرجحا ان تكون جريمة القتل لها علاقة بحرب التصفيات التي اندلعت بين عصابات تهريب المخدرات والكازوال بعد خلاف نشب بينه وبين زملائه في التهريب.

ومباشرة بعد توصلها بإشعار بإطلاق الرصاص، توجهت فرق أمنية إلى مسرح الحادث وعثرت عناصر الدرك الملكي على بندقية صيد وخرطوشات فارغة، بجانب جثة الضحية، ويرجح ان تكون أداة الجريمة التي استعملتها العصابة في عملية التصفية .

وجرت أبحاث ميدانية بمسرح إطلاق النار، شاركت فيها فرقة خاصة من القيادة الجهوية للدرك الملكي بأكادير، مرفوقة بالكلاب المدربة لتمشيط المنطقة برمتها، ، للبحث عن الأدلة التي يمكن أن تقود إلى التعرف على نوع السلاح الناري المستعمل في الجريمة، وأيضا لمباشرة أبحاث بالمحيط في سبيل تحديد أوصاف وهوية الفاعلين.

وتعد هذه الجريمة الثانية من نوعها في ظرف أقل 15 يوما، بتيزنيت وتحديدا منطقة بوصنصار بالنفوذ الترابي لجماعة الركادة، وهي الجريمة التي كان راح ضحيتها شابا مغربيا ينحدر بدوره من العيون والذي لقي مصرعه رميا بالرصاص بالمنطقة المذكورة وتم توقيف الجناة الذين يمتهنون التهريب.

In this article

Join the Conversation