الاساتذة المتعاقدون يتوعدون وزارة امزازي باستقبال رمضان ساخن

2021-03-28T11:38:58+00:00
2021-03-28T11:39:01+00:00
أخبار مغربيةالرئيسية
الحقيقة 2428 مارس 2021آخر تحديث : منذ 3 أشهر
الاساتذة المتعاقدون يتوعدون وزارة امزازي باستقبال رمضان ساخن

من المنتظر ان يعود أساتذة التعاقد للإضراب عن العمل أيام 5 و 6 و 7 و 8 أبريل المقبل، ولثلاثة أيام بدءا من 22 أبريل 2021 وذلك ايام قليلة بعد الاضراب الذي شل مجموعة من المؤسسات التعليمية الاسبوع المنصرم.



وأوضح بيان التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، أنهم سيواصلون عمليات مقاطعة لقاءات المفتشين والأستاذ الرئيس، وما يسمى بالتأهيل المهني، وكذا اقتراح الامتحانات الاشهادية والاستعداد لمقاطعتها حراسة وتصحيحا” كما قرروا الاستمرار في عملية الانسحاب من مجالس المؤسسة، وتجميد أنشطة النوادي التربوية، ومقاطعة تطبيق المسار كليا، وما يرتبط به من عمليات من مسك نقط المراقبة المستمرة وغيرها”.



وكشف بيان التنسيقية ذاته أنه سيتم حمل الشارة السوداء بدءا من يوم غد الاثنين 29 مارس الجاري تنديدا بمحاكمة زميلهم الأستاذ المتعاقد إسماعيل كزو بجهة درعة تافيلالت كما طالبت التنسيقية بإسقاط كل التهم التي يتابع بشأنها زميلهم وتبرئته من المنسوب إليه.

موازاة مع الإضراب الوطني الذي دعت إليها التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد ما بين 5 و 8 أبريل المقبل، سيتم تنظيم إنزال وطني حددت العاصمة الرباط مكانا، على أن يعلن عن تفاصليه لاحقا على شاكلة الإنزال الوطني الذي نظم خلال عطلة منتصف الأسدوس الأول للسنة الدراسية الجارية، والذي تدخلت على إثره القوات العمومية بمنع أساتذة التعاقد من الاحتجاج، وتعرضوا للسحل والركل والرفس والتحرش الجنسي، مما أثار جدلا حقوقيا وطنيا ودوليا في النازلة.

ودعت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، وفق بيانها الوطني، إلى إضراب ثان خلال شهر أبريل ما بين 22 و 23 من الشهر المقبل، مرفوقا بمسيرة قطبية إلى مدينة آسفي يوم 24 أبريل 2021 تضم جهات مراكش آسفي، وسوس ماسة، والرباط سلا القنيطرة، والدار البيضاء سطات، وبني ملال خنيفرة، كما عُهد إلى باقي الجهات تنظيم أشكال جهوية احتجاجية بحسب خصوصيات كل جهة خلال نفس الفترة من الاضراب الوطني الثاني لشهر أبريل المقبل.

رابط مختصر