الخلعة طلقي مني : شهبار و الركبي المتابعين في ملف خانز ما جاوش لجلسة اليوم المعروض قدام جنايات فاس

2021-04-20T19:05:20+00:00
2021-04-20T19:05:23+00:00
الرئيسيةجهة فاس مكناس
الحقيقة 2420 أبريل 2021آخر تحديث : منذ شهرين
الخلعة طلقي مني : شهبار و الركبي المتابعين في ملف خانز ما جاوش لجلسة اليوم المعروض قدام جنايات فاس

أصدرت غرفة جنايات الأموال بمحكمة الاستئناف بفاس يومه الثلاثاء 20 ابريل الحالي قرار تأجيل محاكمة المتهمين في قضية ما بات يعرف ب “بلانات الشينوا” إلى جلسة 18 من ماي المقبل.



و بحسب المعطيات التي تحصلت عليها جريدة الحقيقة24.كوم فقد تخلف عن الحضور في جلسة اليوم كل من المتهمَين الرئيسيَّيْن “ح. شهبار” و “ب. الركبي”، نائبَي العمدة السابق شباط حيث طالب محامياهما بالاطلاع على الملف .



هذا وقد انطلقت أشواط هذه المحاكمة منذ عدة أشهر تم خلالها استنطاق المتهمين تفصيليا في ملف تصاميم البناء المزورة و الذي كان موضوع تحقيق من طرف الفرقة الجهوية المكلفة بالجرائم المالية بولاية أمن فاس .



حيث سبق و أن استدعى السيد الوكيل العام للملك لدى استئنافية فاس المتهمين المتابعين في هذا الملف و المقدرين ب 15 شخص للمثول أمام المحكمة هذا اليوم في ملف ثقيل يتقدمهم المتهمين الرئيسيين باختلاس و تبديد أموال عامة و التزوير في محررات رسمية و إدارية و الارتشاء و الغدر، فيما تمت متابعة باقي المتهمين بالمشاركة في اختلاس و تبديد أموال عمومية و التزوير في محررات إدارية و استعمالها.



و من المنتظر أن تشهد أطوار هذه القضية تطورات مثيرة قد تطيح برؤوس مسؤولين آخرين و تزج بالمتهمين المتابعين وراء القضبان.

و جدير بالذكر أن ملف “بلانات الشينوا” قد تفجر بداية سنة 2019، إذ تم التحقيق في البداية مع أزيد من 40 شخصا ضمنهم “م.الزعيم” مهندس الجماعة السابق قبل تبرأته و عدم متابعته في شأن اختلالات شابت عملية البناء والتعمير في عهد رئيس جماعة فاس السابق حميد شباط، قبل أن يتقلص عدد المتابعين إلى 15 شخصا.

رابط مختصر