الحلقة1: البرلماني السابق بوعزة المتابع في ملف جنائي ثقيل، من أستاذ للإعدادي بمنطقة المرينيين بفاس إلى ملياردير فاحش الغنى

2021-04-21T21:06:51+00:00
2021-04-21T21:06:55+00:00
الرئيسيةجهة فاس مكناس
الحقيقة 2421 أبريل 2021آخر تحديث : منذ شهرين
الحلقة1: البرلماني السابق بوعزة المتابع في ملف جنائي ثقيل، من أستاذ للإعدادي بمنطقة المرينيين بفاس إلى ملياردير فاحش الغنى

لا زال “ب.الركبي” النائب السابق للعمدة حميد شباط المكلف بالتعمير و البناء متابعا قضائيا من طرف النيابة العامة في ملف ما بات يعرف ب “بلانات الشينوا” بفاس، حيث وُجّهت له تُهم ثقيلة تتعلق باختلاس و تبديد أموال عامة و التزوير في محررات رسمية و إدارية و الارتشاء و الغدر.



و قد اعتمدت النيابة العامة في متابعة المعني بالأمر على الشكاية التي وضعتها الهيئة الوطنية لتقييم تدبير الشأن المحلي ومحاربة الفساد كما اعتمدت على ما يروج في وسائل الإعلام من معلومات تفيد بأن النائب السادس لشباط “ب.الركبي” المكلف بالتعمير آنذاك ؛ و الذي كان أستاذا للسلك الإعدادي تحول في بضعة سنوات من أغنياء المدينة و أعيانها . و هي الشكوك التي دفعت السيد الوكيل العام للملك لدى استئنافية فاس إلى فتح تحقيق في الموضوع و متابعة المعني بالأمر رفقة آخرين.


معطيات أخرى لم يتسنّى لجريدة الحقيقة 24 التحقق منها تشير إلى أن بوعزة الذي كان يشتغل أستاذا لمادة الرياضيات بإعدادية عبد العلي بنشقرون بمنطقة المرينيين بفاس أصبح يملك مقاهي و مطاعم داخل الوطن و خارجه خاصة في إسبانيا.

فهل أستاذ في التعليم العمومي ينحدر من البادية من عائلة متواضعة يستطيع في بضع سنوات أن يراكم ثروة تقدر بالملايير ؟ هل الأموال الطائلة التي جناها أثناء انتخابه في مجلس النواب و مجلس جماعة فاس أموال مشروعة ؟ هل سيتم مصادرة هذه المبالغ المالية إلى خزينة الدولة إذا ما ثبت أنه اكتسبها بطرق غير قانونية ؟ هل سيأخذ جزاءه إذا ما تأكد تورطه فعليا في ملف “بلانات الشينوا” ؟ هذه الأسئلة و أخرى سيتم الكشف عنها قريبا من طرف القضاء، و سنوافيكم بمقال آخر مفصل عن من هو “ب.ر” رفقة زميله الملياردير “ح.شهبار”
يتبع..

كلمات دليلية
رابط مختصر