قلة الترابي و الضسارة : مراهقون يخلقون الحدث بشغب من نوع آخر بفاس في خرق فاضح لحظر التجوال الليلي

2021-04-21T02:14:55+00:00
2021-04-21T02:15:04+00:00
الرئيسيةجهة فاس مكناس
الحقيقة 2421 أبريل 2021آخر تحديث : منذ شهرين
قلة الترابي و الضسارة : مراهقون يخلقون الحدث بشغب من نوع آخر بفاس في خرق فاضح لحظر التجوال الليلي

بعد أعمال الشغب و الفوضى التي شهدتها مدارة 20 غشت “المدارة الكبرى بالنرجس” ليلة أمس ، خلق شبان مراهقون الحدث بشغب من نوع آخر مرة أخرى بشوارع و أزقة حي النرجس بفاس سايس في خرق فاضح لحظر التجوال الليلي وسط استياء المواطنين.

هذا، و أعرب عدد من المواطنين ممن اتصلوا بالحقيقة24 ، عن استنكارهم الشديد و استيائهم العميق لما أقدم عليه العشرات من الشبان المراهقين بالنرجس بالخصوص من طرق أبواب المنازل ليلا، و رشق أبواب المحلات التجارية بالحجارة، و قلب قمامات الأزبال و تشتيتها، فضلا عن إطلاق الألفاظ النابية و تبادل وابل من السب و الشتم بالصوت العالي و المزعج في الشارع العام، و غيرها من الأفعال الصبيانية التي أزعجت السكان و كسرت هدوء منطقة فاس سايس ، في مشاهد غير لائقة و مستفزة لأمن و طمأنينة الساكنة.

في ذات السياق، عمد هؤلاء الشبان إلى لعب لعبة الكر و الفر مع عناصر السلطات الأمنية بالمنطقة حسب ما توصلت به الحقيقة24 من فيديوهات ، إذ سرعان ما يعودون لممارسة أنشطتهم الإجرامية بمجرد مغادرة عناصر الشرطة لعين المكان، في أجواء من الإزعاج المقيت و الذي أثار استياء المواطنين.

إلى ذلك، طالب المتضررون عبر جريدة “الحقيقة24.كوم” من الجهات الأمنية تشديد المراقبة على أحياء منطقة النرجس و التدخل بشكل حازم لوضع حد لمثل هذه الأفعال الصبيانية التي تضرب في العمق تدابير الحجر الصحي، والضرب بيد من حديد على يد كل من سولت له نفسه إزعاج المواطنين وخلق الفوضى و الشغب في الشارع العام بفاس ، وفي سكون الليل الرمضاني الهادئ.

كلمات دليلية
رابط مختصر