الوجه الخفي لرئيس شركة أوزون عزيز البدراوي : سنوات من العطاء لمساعدة الفقراء و الجمعيات الخيرية

2021-04-30T20:48:55+00:00
2021-04-30T20:48:59+00:00
أخبار مغربيةالرئيسية
الحقيقة 2430 أبريل 2021آخر تحديث : منذ شهر واحد
الوجه الخفي لرئيس شركة أوزون عزيز البدراوي : سنوات من العطاء لمساعدة الفقراء و الجمعيات الخيرية

يعتبر الرئيس المدير العام لمجموعة أوزون للبيئة و الخدمات “عزيز .البدراوي” للكثيرين من الجمعيات الخيرية بالمملكة المغربية الوجه الخفي للعمل الجمعوي.



حيث يكرس جزءا من حياته و ماله في مساعدة المحتاجين من أولئك الذين همّشهم المجتمع و الذين يصنفون الأفقر بين الفقراء. فبعيدا عن الرياء و مرضاة لملاقاة وجه الله تعالى يتبرع الرئيس المدير العام “البدراوي ” للعديد من الجمعيات من ماله الخاص لمساعدتهم و تمكينهم من تحقيق أعمالهم الخيرية سواء بحلول شهر رمضان الأبرك أو لشراء أضاحي العيد أو اقتناء لوازم الدخول المدرسي للأسر المعوزة أو شراء ملابس العيد لليتامى بعيدا عن الظهور أمام عدسات كاميرات وسائل الإعلام للتباهي .



فبسخاء الروح و بعد أن شق طريقه نحو النجاح بحلم راوده منذ الصغر و تحقيقه مراكز متقدمة وطنيا و دوليا بشركته المواطنة أوزون ، استطاع السيد “عزيز البدراوي ” أن يكون كذلك قدوة للعمل الجمعوي على المستوى الوطني، حيث تم تكريمه من طرف العديد من الجمعيات كونه شاب جاء من المغرب العميق و استطاع أن يجني ثمرة الكفاح و يكون قدوة للنجاح عمليا و مناضلا بالحقل الجمعوي .



و من يعرف الرئيس المدير العام لمجموعة أوزون “عزيز البدراوي ” عن قرب يعرف كرمه و عطاءه و تضحياته الجسام بين عمله كرئيس لمجموعة تقدم خدماتها لأزيد من 58 مدينة مغربية و حوالي خمس دول في ميدان جد حساس و هو البيئة و النظافة ، حيث تجده بعد الانتهاء من عمله يلتحق بمنزله و يسهر على مراقبة أبنائه و السهر على راحتهم و تربيتهم كأي أب .

.فالسيد البدراوي يبقى رمز لكل الرجال المغاربة الذين شرفوا المملكة المغربية و ثابروا و اجتهدوا في مجالات مهنية عديدة و قدموا صورة مميزة و مشرفة، حيث تجد باب مكتبه دائما مفتوح في وجه الفقراء و المعوزين و الجمعيات الخيرية .

و مصداقا لحديث الرسول عليه الصلاة و السلام : (من لا يشكر الناس لا يشكر الله)

رابط مختصر