جلالة الملك محمد السادس يختار هذه المدينة ليقضي بقية رمضان و المسؤولين شداهم الخلعة

2021-05-02T18:22:21+00:00
2021-05-02T18:22:24+00:00
أخبار مغربيةالرئيسية
الحقيقة 242 مايو 2021آخر تحديث : منذ شهر واحد
جلالة الملك محمد السادس يختار هذه المدينة ليقضي بقية رمضان و المسؤولين شداهم الخلعة

يستعد الملك محمد السادس للانتقال إلى مدينة الدار البيضاء ليقضي بها ما تبقى من أيام شهر رمضان الأبرك ، كما هي عادته كل سنة.



وحسب مصادر، فإن العاصمة الاقتصادية للمملكة تشهد، في الأيام القليلة الماضية، تحركات غير عادية لمسؤوليها، حتى لا تطالهم “غضبة ملكية” نتيجة بطء مجموعة من المشاريع التي تأخر موعد افتتاحها بشكل غير مفهوم.



وسارع مسؤولوا المدينة إلى افتتاح نفق الموحدين، الذي يعتبر أطول نفق في المغرب ويمتد على 2270 مترا، وكلف بناؤه ميزانية وصلت إلى 82 مليار سنتيم، ويربط بين ما بين شارع الجيش الملكي بداية من المبنى التاريخي للاتحاد العام للشغالين مرورا بمنطقة “مارينا” ووصولا إلى مسجد الحسن الثاني.

كما جرى استباق زيارة الملك كذلك افتتاح نفق مسجد الحسن الثاني الذي تم إغلاقه لأشهر من أجل الإصلاح؛ غير أن مسؤولي المدينة فشلوا في الإسراع بإتمام مجموعة من المشاريع الأخرى التي تهم البنيات التحتية، على الرغم من الميزانيات الضخمة المرصودة لها.

رابط مختصر