حيث عياو يصبرو… أرباب المقاهي والمطاعم يتدارسون خيار التمرد على القرارات الحكومية

2021-05-19T20:52:16+00:00
2021-05-19T20:52:19+00:00
أخبار مغربيةالرئيسية
الحقيقة 2419 مايو 2021آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
حيث عياو يصبرو… أرباب المقاهي والمطاعم يتدارسون خيار التمرد على القرارات الحكومية

من المرتقب أن يعقد أعضاء المكتب الوطني وكتاب الفروع الوطنية، ورؤساء اللجن التحضيرية للجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب، اجتماعا اليوم الأربعاء 19 ماي ابتداء من الساعة العاشرة ليلا، لمناقشة الخيارات الممكن اتخاذها في حالة إبقاء الحكومة على نفس القرارات المضرة بالقطاع، والتي تم اتخاذها قبل شهر رمضان.



وتأتي هذه الخطوة حسب المتضررين بعد استنفاذهم كل سبل الحوار مع الوزارات المعنية بالقطاع، والتي لم تؤت أي نتيجة من شأنها تخفيف الأزمة التي يمر منها القطاع، وكذا تبعاتها على المهنيين


في هذا السياق، كشف نور الدين الحراق رئيس الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب، عن أن الاجتماع المرتقب سيناقش سبل التنسيق مع باقي الهيئات التجارية، وتحديد نقط الملف المطلبي لتكون موضوع البرنامج النضالي للمهنيين .

وأضاف الحراق أن الاجتماع سيناقش خيارات أخرى من بينها  دعوة المهنيين والمواطنين لعدم الامتثال للقرارات الحكومية المتعلقة بمواقيت الإغلاق، وذلك بتنسيق مع الهيئات التجارية والمهنية كأرباب الطاكسيات ، ومهنيي قطاع النقل السياحي، والتجار وغيرهم من المتضررين من القرارات الحكومية.

ولوح ذات المتحدث بإمكانية تنظيم مسيرة وطنية في اتجاه رئاسة الحكومة أو وزارة الصناعة والتجارة، كخطوة تصعيدية واحتجاجية ضد القرارات الحكومية.

رابط مختصر