نقلوهم الى مستودع اموات مستشفى الغساني بفاس: غرق تلميذين بنفس الوادي في غفساي في أقل من 24 ساعة

2021-05-22T12:31:39+00:00
2021-05-22T14:18:57+00:00
الرئيسيةجهة فاس مكناس
الحقيقة 2422 مايو 2021آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
نقلوهم الى مستودع اموات مستشفى الغساني بفاس: غرق تلميذين بنفس الوادي في غفساي في أقل من 24 ساعة

لقي تلميذ يدرس في الجذع المشترك مصرعه غرقا في وادي أولاي بدوار أفوزار بجماعة ودكة بغفساي، أثناء محاولته السباحة بمياهه في نزهة للاستجمام مع أصدقائه.



هذا و تم نقل الضحية البالغ من العمر 15 سنة، مساء أمس، لمستودع الأموات بمستشفى الغساني بفاس من أجل تشريح الجثة بناء على تعليمات النيابة العامة، و ذلك بعد انتشالها من طرف عناصر الوقاية المدنية من موقع “كتلة البحاير” بالوادي المذكور الذي ابتلع قبل هذه الواقعة بساعات تلميذا في نفس الظروف. 



و جدير بالذكر أن الهالك كان ينحدر من دوار أفوزار، و كان يتابع دراسته قيد حياته بالجدع المشترك بالثانوية التأهيلية الإمام الشطيبي بغفساي، فيما كان يقطن الضحية الأول الذي غرق في نفس الوادي بموقع قريب من السوق الأسبوعي لغفساي، من دوار عين باردة بجماعة البيبان القروية.


هذا و تعود للواجهة مع بداية كل موسم صيف، أحداث غرق الشباب و الأطفال في الوديان و البحيرات، في ظل غياب مسابح جماعية و بلدية في العديد من المدن، و خاصة مع إغلاقها في ظروف جائحة كورونا.

رابط مختصر