هادو هما الرجال: شركة أوزون بفاس و عمالها يتجندون لمجابهة أزبال عيد الأضحى و البدراوي يراهن على العاصمة العلمية بدون أزبال

2021-07-21T14:49:01+00:00
2021-07-21T14:58:30+00:00
الرئيسيةجهة فاس مكناس
الحقيقة 2421 يوليو 2021آخر تحديث : منذ أسبوعين
هادو هما الرجال: شركة أوزون بفاس و عمالها يتجندون لمجابهة أزبال عيد الأضحى و البدراوي يراهن على العاصمة العلمية بدون أزبال

سفيان.ص

المتجول في شوارع وأزقة مدينة فاس بعد زوال أول أيام عيد الأضحى المبارك، سيلاحظ لا محالة خلوها من الأزبال الناجمة عن بقايا الذبائح.

والفضل يعود بالدرجة الاولى للمجهود الاستثنائي الذي بذله عمال شركة النظافة “أوزون”، التي تربطها بالمجلس ااجماهي لفاس عقدة تم بموجبها تكليفها بتنظيف شوارع وأحياء المدينة، وبجمع النفايات. بالاضافة الى حرص المكتب المسير للمجلس الجماعي المنتخب برئاسة العمدة الأزمي، على أن تمر عملية جمع بقايا ومخلفات ذبائح العيد في ظروف تجعل المواطنين ينعمون ببيئة نقية نظيفة تكرس المعنى الحقيقي للعيد.

هذا وعبر العديد من المواطنين و فعاليات المجتمع المدني عن رضاهم اتجاه هذا المجهود المبذول من طرف عمال النظافة و الذين نوجه لهم من هذا المنبر ألف تحية و تقدير على مجهوداتهم العملية.

يذكر أن المجلس الجماعي لمدينة فاس وبتنسيق مع كل من شركة “أوزون” وبعض هيئات المجتمع المدني، عملوا على توزيع أكياس بلاستيكية على معظم المواطنين، بهدف تسهيل مهمة عمال النظافة حتى تتم عملية جمع النفايات بشكل سلس ومنظم إلا أن بعض المواطنين اللي ساكنالهم العنكبوت في راسهم كايصعبوا المهمة على العمال من خلال رمي الهيدورة و الزجاج و البلاستيك و كلشي مخلط في ميكة وحدة اللي كاتخلي العمال د النظافة يديرو مجهود مدوبل و يضيعوا الوقت في تنقية أزبال المواطنين تحت حرارة الشمس الساطعة سيما اننا في فصل الصيف .

رابط مختصر