عيب و عار: اعتداء بالضرب على طبيب بمستشفى الغساني بفاس

نجوى العلمي
2021-07-23T16:37:37+00:00
الرئيسيةجهة فاس مكناس
نجوى العلمي23 يوليو 2021آخر تحديث : الجمعة 23 يوليو 2021 - 4:37 مساءً
عيب و عار: اعتداء بالضرب على طبيب بمستشفى الغساني بفاس

نجوى العلمي

علمت الحقيقة 24 أن أمس الخميس 23 يوليوز، الموافق لثاني أيام عيد الأضحى، قد تعرض طبيب بالمستشفى الإقليمي الغساني لاعتداء شنيع من طرف أقارب مريض.


و في التفاصيل، فإن نقاشا حادا مر بين عائلة المريض، و الطبيب المداوم، تطور لملاسنات كلامية شديدة، قبل أن يعمد واحد منهم لتوجيه لكمات أسفرت على سقوط الطبيب أرضا، بل و حتى مزق له زيه المهني.

و تجدر الإشارة أن السبب الذي ترك أقارب المريض على القدوم على فعلتهم هذه، هو أنهم قد تم توجيههم مسبقا من المركب الاستشفائي الحسن الثاني إلى المستشفى الإقليمي الغساني بغرض إجراء فحص بالأشعة “السكانير”، إذ تفاجؤوا بوجود عطل فيه.


وخلف هذا الاعتداء موجة من الغضب في صفوف العاملين بالمستشفى، موردين بأن الأطقم الطبية والتمريضية هي التي تدفع ثمن النقص الحاد في التجهيزات الأساسية والموارد البشرية.

كلمات دليلية
رابط مختصر