بعد 122 يوما… الريسوني يوقف إضرابه عن الطعام

نجوى العلمي
2021-08-09T23:56:20+00:00
سكوب و حوادث
نجوى العلمي9 أغسطس 2021آخر تحديث : الإثنين 9 أغسطس 2021 - 11:56 مساءً
بعد 122 يوما… الريسوني يوقف إضرابه عن الطعام

حسن عمري (صحفي متدرب)
اعلنت زوجة الصحفي سليمان الريسوني إيقاف زوجها عن الاضراب عن الطعام وذلك ما اكده محاميه محمد المسعودي، عضو هيأة دفاع الصحافي الريسوني.


حيث أفاد هذا الاخير، أن مؤازره أوقف إضرابه عن الطعام استجابة لنداء عائلته ودفاعه ومئات الشخصيات والهيئات الوطنية والدولية التي ناشدته لإيقاف الإضراب عن الطعام.


وأضاف المسعودي، عبر تدوينته، التي كانت على شكل حوار مع سليمان الريسوني، أن الريسوني علق الإضراب عن الطعام الذي امتد 122 يوما، يوم السبت 2021/08/07، وكذلك عقب لقائه مع مدير السجن يوم الثلاثاء 2021/08/03 والذي جاء بعد زيارة وفد CNDH (المجلس الوطني لحقوق الإنسان) والذي كان ضمنه البروفيسور رشيد بوطيب الذي وقف على وضعه الصحي.

وأشار الريسوني، بحسب تدوينة المسعودي، إلى اتفاقه مع مدير السجن على نقله إلى مستشفى ابن رشد الأربعاء الماضي، إلا أنه ظل، بحسبه ينتظر تنفيذ هذا الاتفاق الى غاية صباح يوم السبت 2021/08/07، حيث تم نقله إلى مستشفى ابن رشد، الذي قضي فيه يوما كاملا تحت الرعاية الطبية وبمصاحبة طبيب السجن والطبيب المركزي بمندوبية السجون، ومدير السجن الذين قضوا معه اليوم كله بالمستشفى.

وأكد الريسوني خضوعه لفحوصات طبية عديدة، وهناك توصيات طبية بمتابعة العلاج لدى أخصائي القلب والشرايين لمراقبة ارتفاع ضغط الدم، وكذا متابعة العلاج لدى أخصائي الأعصاب لتحديد المشكل الذي يعاني منه على مستوى قدمه اليمنى والذي يعيق حركته، كما حددت له مواعيد طبية للعودة إلى مستشفى ابن رشد.

وكان سليمان الريسوني قد ادين بخمس سنوات حبسا نافذا، ابتدائيا، من جهته أكد الصحافي ذاته أن محاكمته كانت “انتقاما لكتابته الصحافية”.

رابط مختصر