رصاصة طائشة من بندقية صياد تصيب طفل فعمرو 10 سنين و نقلوه بسرعة للمستشفى الجامعي بفاس

لمياء الشاهدي
2021-10-05T08:17:43+00:00
أخبار مغربية
لمياء الشاهدي5 أكتوبر 2021آخر تحديث : الثلاثاء 5 أكتوبر 2021 - 8:17 صباحًا
رصاصة طائشة من بندقية صياد تصيب طفل فعمرو 10 سنين و نقلوه بسرعة للمستشفى الجامعي بفاس

لمياء الشاهدي

أودرت جريدة “المساء” أن طفلا في العشرة من عمره أصيب بطلق ناري أدى إلى استنفار أمني لعناصر الدرك الملكي بمنطقة واد أمليل، نواحي مدينة تازة التي هرعتإلى عين المكان وفتحت تحقيقا في الموضوع.

وحسب الجريدة نفسها، فإن الطفل الضحية نقل إلى مستعجلات المستشفى الإقليمي ابن باجة بتازة، إثر تعرضه للطلق الناري، إلا أن خطورة إصابته أدت إلى نقله على عجل إلى المستشفى الجامعي بفاس من أجل تلقي الإسعافات الضرورية.

ووبناء على مصادر “المساء”، فإن أسباب الحادث تعود، إلى تهور أحد الصيادين الذين حلوا بالمنطقة في وقت مبكر وشرعوا في إطلاق الرصاص على بعض الطرائد بالقرب من منازل المواطنين بالدوار سالف الذكر، مشيرة إلى أن طلقة طائشة من بندقية أحدهم فاجأت الضحية، الذي كان يلعب قرب منزله.

وأكد المصدر نفسه، أنه تم الاستماع إلى القناص صاحب الطلقة التي أصابت الضحية، وتم حجز البندقية لفائدة التحقيق وفق الإجراءات القانونية المعمول بها، بعدما تم التأكد من سلامة وضعيتها القانونية.

رابط مختصر