مافيا تستغل مقبرة باب الفتوح بفاس و كاتاخد الزطاطة : تحفر قبرا فوق قبر و تطلب مبالغ بين 500 و 1000 درهم

الحقيقة 24
2021-10-25T15:19:41+00:00
الرئيسيةجهة فاس مكناس
الحقيقة 2425 October 2021آخر تحديث : Monday 25 October 2021 - 3:19 PM
مافيا تستغل مقبرة باب الفتوح بفاس و كاتاخد الزطاطة : تحفر قبرا فوق قبر و تطلب مبالغ بين 500 و 1000 درهم

سفيان.ص

بالرغم من إغلاق مقبرة باب الفتوح بمدينة فاس لأكثر من سنتين من طرف مجلس مقاطعة جنان الورد السابق، و منع دفن الموتى داخلها نظرا لاستيفاء الطاقة الاستعابية بها و اكتظاظها، لا زالت هناك مافيا تقوم باستغلالها و حفر القبور بها بطريقة عشوائية و بأثمنة ليست في متناول المواطن البسيط.


فبحسب ما علمت جريدة الحقيقة  24من مصادر محلية، هناك مافيا تقوم ببيع القبر بثمن يتراوح بين 500 و 1000 درهم، و الغريب في الأمر هو أن العديد من القبور يتم حفرها فوق قبور أخرى في خرق سافر للقانون و في انتهاك صارخ لحرمة الموتى، في غياب أية مراقبة من السلطات المحلية.


و لعل رغبة الكثير من الأسر التي تريد دفن موتاها بالقرب من مسكنها، بالإضافة لعامل الكثافة السكانية بمنطقة باب الفتوح و مصلى جنان الورد، هي من تدفع هذه المافيا لاستغلال الوضع، و بيع القبور على هواها.


في ذات السياق، أفادت مصادر من داخل مجلس مدينة فاس أن من بين النقط التي تؤرق بال المجلس و التي سيتم تداولها في الاجتماعات المقبلة، هي مسألة توفير المقابر لموتى المسلمين و حسن تدبيرها.


مدينة مليونية بحجم مدينة فاس في حاجة لمقابر تكرم موتاها، و على المسؤولين من جانبهم التدخل لوضع حد لهذا التسيب على مستوى المقابر، و الضرب بيد من حديد على المفسدين و على كل من سولت له نفسه استغلال الضعفاء و انتهاك حرمة الموتى.

رابط مختصر