الأستاذة وجدان سليم تنتصر و أنباء عن عودتها للعمل

لمياء الشاهدي
2021-11-01T14:13:49+00:00
أخبار مغربية
لمياء الشاهدي1 November 2021آخر تحديث : Monday 1 November 2021 - 2:13 PM
الأستاذة وجدان سليم تنتصر و أنباء عن عودتها للعمل

لمياء الشاهدي

كشف عدد من الاساتذة أطر الاكاديميات الجهوية أو ما يعرف بـ”الاساتذة المتعاقدين”، أن الاساتذة وجدان سليم التي كانت المديرية الجهوية للتربية والتكوين بجهة فاس مكناس، قد ألغت تكليفها للتدريس في ثاتوية تبودة الاعدادية بإقليم تاونات في وقت سابق، ستعود إلى العمل.

ونشر عدد من الاساتذة تدوينات على مجموعتهم على موقع “فايسبوك”، جاء فيها إن “الأستاذة وجدان تنتصر بفضل صمودها ونضالات التنسيقية الوطنية وتعود لعملها بعدما أجرت الفحص الطبي المضاد وأكد قدرتها على مزاولة مهامها”.

يأتي ذلك، بعدما أقدمت المديرية الجهوية للتربية والتكوين بجهة فاس مكناس، على إلغاء تكليف أستاذة “متعاقدة للتدريس في ثاتوية تبودة الاعدادية بإقليم تاونات، بسبب “عدم قدرتها البدنية على مزاولة مهام التدريس، وفق نتائج الفحص الطبي الذي أكد إصابتها بمرض في المخيخ نجم عنه عدم تناسق المشي”.

وأثار قرار ألغاء توقيف الاستاذة المذكورة، جدلا بين الاساتذة؛ بين من يرى أن “الاكاديمية وجدت ذريعة للتخلي عن الاساتذة المذكورة، لأنها مجرد أستاذة متعاقدة”، وبين من يرى أن “الامر يتعلق بإلغاء التكليف وليس إلغاء التوظيف، بمعنى سيعاد تكليفها بمهمة أخرى تتناسب وحالتها الصحية، مع إحالة ملفها على اللجنة الطبية وفقا للمسطرة المعمول بها في مثل هذه الحالات

رابط مختصر