الأزمي: “ديون كوفيد” فاقمت المديونية في عهد حكومة العثماني و بسباب هادشي المغرب استرجع عافيته

لمياء الشاهدي
2021-11-15T11:38:44+00:00
أخبار مغربية
لمياء الشاهدي15 November 2021آخر تحديث : Monday 15 November 2021 - 11:38 AM
الأزمي: “ديون كوفيد” فاقمت المديونية في عهد حكومة العثماني و بسباب هادشي المغرب استرجع عافيته

لمياء.ب

برر إدريس الأزمي الإدريسي، الوزير السابق المكلف بالميزانية، والقيادي في حزب العدالة والتنمية، ارتفاع المديونية بشكل كبير في ظل الحكومة السابقة التي ترأسها سعد الدين العثماني، إلى ما وصفه ب”ديون كوفيد” وقال في مداخلة له في يوم دراسي لنقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، اليوم الاثنين، حول مشروع قانون المالية لسنة 2022، “كان يفترض ألا نصل إلى  65 في المائة من المديونية  (من الناتج الداخلي الخام) وننخفض إلى سقف 60 في المائة، وهي نسبة معقولة لرد الدين بدون مشكل، و لكن في 2021 وصلنا إلى 76 في المائة”. وقارن مع فرنسا  حيث وصلت نسبة الدين من الناتج الداخلي الخام نسبة 115 في المائة، وفي دول أخرى بلغت النسبة 150 في المائة”.

وأضاف الأزمي: “هذا يسمى دين كوفيد” داعيا إلى رده إلى سياقه الحقيقي، المتعلق بمواجهة كوفيد، و قال “لولا هذه الديون، لما استرد العالم ولا المغرب عافيته

رابط مختصر