سيدة حامل تضطر إلى وضع مولودتها في ساحة دار ولادة “مغلقة” في شفشاون.. المولودة توفيت وهي معلقة برحم أمها

الحقيقة 24
2021-12-06T20:44:44+00:00
الرئيسيةسكوب و حوادث
الحقيقة 246 ديسمبر 2021آخر تحديث : الإثنين 6 ديسمبر 2021 - 8:44 مساءً
سيدة حامل تضطر إلى وضع مولودتها في ساحة دار ولادة “مغلقة” في شفشاون.. المولودة توفيت وهي معلقة برحم أمها

لمياء.ب

حادث مفجع ذلك الذي كانت ضحيته سيدة قروية حامل بإقليم شفشاون، توجهت برفقة زوجها إلى دار للولادة بمركز تمروت بإقليم شفشاون، لكنها ستضطر إلى وضع مولودتها قبالة المركز الصحي المذكور بعدما وجدته “مغلقا”. الحادث أفضى إلى وفاة المولودة لاحقا بينما كانت ما تزال متصلة برحم أمها، فيما نقلت الأم على متن سيارة خاصة إلى المركز الصحي باب برد، وهي في حالة حرجة.

والد الضحية يقول إن دار الولادة كانت مغلقة، وأن ابنته المتوفاة “ذهبت ضحية للإهمال”، بحسب شريط فيديو يتضمن أقواله بُث على الشبكات الاجتماعية.

وأكد أن زوجته وضعت مولودتها في سيارة أمام دار الولادة، بعدما وجدت دار الأمومة مغلقة، مشددا على أن رضعيته ولدت حية غير أن الإهمال تسبب في موتها.

ولاحقا، جرى نقل المرأة إلى المركز الصحي في بلدة باب برد، في حالة حرجة، لأن المولودة كانت ما زالت معلقة برحمها، وفق ما أفاد عبدالمجيد أحارز، وهو ناشط محلي كان بين شهود اليعان على هذا الحادث.

رابط مختصر