الحباسات د المغرب عمرو كثر من القياس و مندوببة السجون تدق ناقوس الخطر

الحقيقة 24
2022-11-01T17:20:39+00:00
أخبار مغربيةالرئيسية
الحقيقة 241 نوفمبر 2022آخر تحديث : الثلاثاء 1 نوفمبر 2022 - 5:20 مساءً
الحباسات د المغرب عمرو كثر من القياس و مندوببة السجون تدق ناقوس الخطر

أفاد المندوب العام للمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، محمد الصالح التامك, اليوم الثلاثاء, أن عدد السجناء بالمغرب يعرف ارتفاعا غير منطقي, و ذلك بنسبة 10 في المائة، إضافة إلى تزايد نسبة الاعتقال.


و خلال الجلسة المخصصة لعرض ومناقشة الميزانية الفرعية للمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، أشارالتامك إلى’’ أن عدد السجناء عرف ما بين شهري أكتوبر من سنتي 2021 و2022، ارتفاعا بلغت نسبته 10 %، بعدما انتقل من 89000 إلى 98000 سجينا خلال هذه الفترة’’، متوقعا أن يبلغ هذا العدد في المستقبل المنظورإلى 100.000, وفقا لنسبة ارتفاع عدد الساكنة السجنية في الثلاث أشهر الأخيرة من السنة.


وأكد المسؤول ذاته, أن هذا الرقم القياسي المسجل في عدد السجناء يرافقه ارتفاع في نسبة الاعتقالات بالمغرب، والتي بلغت 265 سجينا لكل 100.000 نسمة خلال هذه السنة، وهي النسبة الأعلى مقارنة بدول الجوار.


علاوة على ارتفاع نسبة المعتقلين الاحتياطيين إلى هذه الإكراهات، حيث أكد المندوب العام لإدارة السجون، أنه “بعدما تم تسجيل نسب منخفضة أدناها 39% في متم دجنبر 2019، عادت هذه النسبة لترتفع تدريجيا وتبلغ في متم شتنبر 2022، %43، وذلك رغم الجهود المبذولة من طرف السلطات القضائية لترشيد اللجوء إلى الاعتقال الاحتياطي”.


و هذا الإكراه يطرح إشكالات عدة على مستوى تدبير شؤون هذه الفئة من المعتقلين بحيث يتعذر إدماجهم في البرامج التأهيلية نظرا لانشغالهم بمصير قضاياهم، كما يصعب إعمال التصنيف الملائم لهم خاصة في ظل محدودية الطاقة الاستيعابية للمؤسسات السجنية.

رابط مختصر