البيجيدي مستمر في أكاذيبه، و كاينسب مشاريع ملكية ليه