الناس مازال كايشريو شارجورات د الشينوا: احتراق منزل بسبب شاحن الهاتف