بعد تعرضه للمؤامرة و الإطاحة به ، هكذا يراهن حميد شباط لقيادة عمودية فاس بحزب الزيتونة